شبابيات

” يوسف جلال ” بطل محارب يهزم مرض السرطان بعد معاناة عامين

كتبت دينا السعيد


( الشاب العشريني يهزم المرض اللعين )


دائماً عندما يتعرض الإنسان لمرض خطير ينظر له الناس بعين الشفقة أو الابتلاء أو بنظرة الموت (انت كده كده ميت )  أما نظرة الأمل والتفائل للغد والدعم النفسي والمعنوي قليل من يتخذ هذا الطريق مع المريض خاصة إذا كان مريض بمرض لعين كالسرطان (بعبع العصر ) الذي انتشر بشكل كبير خاصة عند الاطفال والشباب ، يكون الشاب سليم ويجد نفسه فجأة مع تحليل بالصدفة أنه مصاب بالسرطان وتبدأ رحلة الشقاء .. صحيح الرحلة طويلة لكن الصبر مع المرض رحلة قصيرة ومن السهل الدخول في المعركة وهزم المرض وهذا ما فعله ” يوسف جلال ” شاب في عمر عشرين سنة تحدى مرض السرطان منذ عام 2013 وتم شفاه فى أغسطس عام 2015 وقرر بعد نجاحه في معركة المرض قرر ان يكتب رحلته المريضة في كتاب بعنوان ” محارب ” … تعالوا نتعرف على يوسف وماذا حدث له خلال فترة علاجه وكيف هزم المرض ؟!

يقول يوسف جلال : أنا شاب عمري 20 سنة طالب بكلية دار العلوم  تعرض لمرض السرطان منذ عامين ولكني لم احزن بل أخذت الامر بشكل مرح وبكل ابتسامة وتعاملت مع الجميع وكأني لم اتعرض لأي مرض وحاربت المرض بإيماني بنفسي أكثر من الآخرين برغم الحرب التي تعرضت لها سواء من المجتمع ومن الظروف ومن المقربين لي ومن نفسي ، حاربت كل ذلك واستمريت في العلاج   .

لم أخذل من مرضي ولم أخفي على أحد ولم أقص شعري عندما أراه يسقط شعرة تلو الآخرى ولم أرتدي ( كاب ) تحديت المرض بكل شجاعة ، بالإضافة إلى ذهابي دائماً إلى المستشفيات التي تعالج أطفال مرضى السرطان وأساعد هؤلاء الأطفال وأشاركهم حياتهم كما أشارك جميع مرضى السرطان واعيش معهم اللحظة ولكن بأمل وحياة للغد لا للإستسلام ، وبعد أنا عافني الله قررت أن أكتب مذكرات رحلة مرضي في كتاب بعنوان ” محارب ” لأني أولاً أحب الكتابة كثيراً واول كتاباتي ستكون عن هذه الرحلة .

وأحب أشكر كل من ساندني فى رحلة علاجي من أبي وأمي وأختي  وصديق عمري و من توفاهما الله (خالتي وجدتي) كل هؤلاء وقفوا بجانبي بكل دعم نفسي ومعنوي وحب وثقة ، ومن أهم العلامات في حياتي مؤسسة ” آرت تو كير ” وهي مبادرة خير ساهمت فيها  ، فالمؤسسة تعمل على مساعدة أطفال مرضى السرطان في الشفاء وذلك عن طريق تقديم الورش الفنية وتحسين قدرات الأطفال فالفن له عامل كبير في تخطي مرحلة المرض  والقائمة على هذه المؤسسة دكتورة منال عليوة لها كل التقدير والإحترام وهي تشجعني في كتابي الجديد ” محارب ”  .

في النهاية كل مرض سهل علاجه بالتحدي والدعم النفسي من المحيطين بك فإذا وجدته تستطيع تخطي المرحلة ، لأن الإرادة إذا وجدت بداخلك  .. سهلت المستحيل بالإضافة إلى المؤسسات الخيرية والإحتماعية إذا وجدتها بجانبك تستطيع أيضاً تخطي المرض .. مفيش مستحيل .

يوسف جلال
يوسف جلال

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock