شبابيات

جامعة المنصورة تقيم ندوة لنشر الوعي الإعلامي بين الطلاب

  اقامت اليوم كلية التربية النوعيةجامعة المنصورة ندوة بعنوان(التربية الاعلامية ) تحت رعاية السيد الدكتور/محمد حسن القناوي  رئيس الجامعة شارك فى الندوة  السيد الدكتور /حسن علي رئيس قسم الإعلام بكلية الاداب جامعة المنيا ورئيس جمعية حماية المستمعين والمشاهدين وأ.د/إبراهيم  احمد عميد كلية التربية النوعية ود/احمد حسين رئيس قسم الإعلام بالكلية ود/امينه شلبي وكيلة الكلية وقد اكد الدكتور/حسن علي   على ان  تكامل شخصية الطالب من الناحية السلوكية والوجدانية وتعليم الشباب طرق التواصل مع الأخرين مع اكتساب مهارات التواصل مع الاخرين تعد من اهم اهداف التربيه الاعلامية موضحا :  التربية الإعلامية تساعد علي دعم التواصل مع الاخرين وتهتم بالنقد البناء لدي الشباب – وقال  من الخطأ ان نعتبر الجامعه امتدادآ للمدرسة من ناحية التلقين والكتاب فقط مشيرا الى ان الاعلام التربوى من اخطر التخصصات النوعية والفرعية في الإعلام  -وتعجبا “حسن على” من خريطة الإعلام المصري  وما تحتوي عليه من الغرائب التي لم نراها من قبل فالإذاعه والتلفزيون تقوم على قانون  بينما الفضائيات الخاصه تقوم  علي قانون اخر يتسم بالضعف الشديد مشيرا الى ان هناك مايسمي( بالخطة الجهنمية ) في الاعلام المصري بمعني إذا اردت ان تحزب المشاهدين فعليك (جنس-سياسه-دين) كما وضح دور الأنشطة في التربية الإعلامية ونشر الوعي -والقي الضوء  علي خريطة الإعلام المصري مؤكدا على انها  ليست تحت مظلة واحدة بل مظلات مختلفة وصرح ان الإعلام سبب من اسباب ضعف اللغة القومية فيجب الالتزام باللغه التي تنقل للمشاهد كي يتمثل بها -يجب علي الإعلام معالجة افة التلقين وحثه علي الأستتنتاج وقد ناشد في نهاية الندوة بضرورة حسن اختيار من يعمل في تلك المؤسسات لأنهم اصبحوا ذو اهمية بالنسبة للمشاهد فيجب علي كل إعلامي ان يعمل علي نشر القيم والمبادئ وتوخي الحزر فيما يقول كي لايؤثر علي المشاهدين.

 كتب/محمد البربري

 كتب/ دينا احمد 

تصوير محمد فتحى 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.