أخبار عالمية

هيلاري كلينتون : تنحية الأسد والقضاء على داعش أولى مهامى الرئيسية

كتب/ شريف صقر


قال مُستشار السياسة الخارجية لحملة المُرشحة لانتخابات الرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، إنها ستأمر بما وصفه “مراجعة كاملة” لاستراتيجية الولايات المُتحدة في سوريا، باعتبار ذلك أولى المهام الرئيسية لتقلّدها رئاسة البلاد، حيث ستقوم بتعديل سياسة الولايات للتأكيد على الطبيعة المجرمة لنظام الأسد، حسب وصفه.

وأضاف جيريمي باش، الذي شغل منصب رئيس أركان وزارة الدفاع الأمريكية ووكالة الاستخبارات المركزية، أن كلينتون ستقوم بتصعيد القتال ضد تنظيم مايسمى الدولة الإسلامية “داعش” في العراق والشام، كما ستعمل أيضاً على تنحية الرئيس السوري بشار الأسد، على حد سواء بحسب تقرير لصحيفة “تليغراف” البريطانية.

وقال في مقابلة حصرية أجراها مع صحيفة التليغراف البريطانية “إن إدارة كلينتون لن تتراجع عن توضيح حقيقة نظام الأسد للعالم”.

 وأضاف “أنه نظامٌ مجرم ينتهك حقوق الإنسان، وينتهك القانون الدولي، ويستخدم الأسلحة الكيماوية ضد شعبه، وقام بقتل مئات الآلاف من الناس، بما في ذلك عشرات الآلاف من الأطفال”.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد تلقى انتقادات واسعة من قِبل كِبار الخبراء وأعضاء إدارته الخاصة، جراء النهج المُتبع الممتليء بالتناقضات حيال الحرب السورية، والتي أسفرت حسب تقديرات عن مقتل أكثر من 400 ألف شخص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.