الرياضة

مشجع صغير يبكى على فريق شابيكوينسى البرازيلى الذين ماتوا فى الطائرة

كتب محمود عرباوى


طفل صغير من مشجعي فريق شابيكوينسي البرازيلي يجلس وحيداً في مدرجات ملعب فريقه بعد وفاة لاعبي الفريق أثر سقوطهم بالطائرة .

” لا تبكي ولا تحزن يا عزيزي ، أنت الأمل و المستقبل لهذا النادي ، أنت و من ينتمى لهذا الكيان ، نعلم جيداً صعوبة الموقف ، يكاد يكون أصعب مما نتصور و نتخيل ، و لكنها إرادة الله “

يجب أن يعلم جميع اللاعبين لـ ” أي كيان ” هكذا يكون حال مشجعين الكرة في حال خسارة الفريق مباراة أو بطولة أو في موقف مثل هذا و هو الفراق و الموت ، ألعبوا من أجل جماهيركم ، ألعبوا من أجل إسعادهم ، فـ الجماهير هي الحصن و السيف و الدرع لـ الكيان الذي تمثله ، لا تجعل الأموال أو إرضاء شخص ما هو كل هدفك و أنت تمثل كيان يمتلك جماهير عظيمة .
المجد كل المجد لـ الجمهور فوق أي أرض و تحت أي سماء

الوسوم

تيسير علي

Graphic Designer Alexandria, Egypt t.aly@fekra.media

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق