أخبار مصراخبار عاجلة

تسكين 6 أسر مسيحية وافدة من سيناء في المنيا

كتب /مصطفي حشاد

 

أعلن مصطفى عبدالله وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، استقبال 6 أسر قبطية قادمة من العريش بعد تلقيهم تهديدات، وتم تسكين 4 أسر بمركز مطاي، وأسرتين بمركز ملوي، لافتا إلى أنه أعد مذكرة للعرض على محافظ المنيا لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال تسكين تلك الأسر وتوفير الدراسة لهم أماكن فى المدارس بالمحافظة.

وقرر اللواء عصام البديوي محافظ المنيا، صرف إعانات عاجلة لتلك الأسر، ومن المنتظر قيامة بزيارة لهم لطمأنتهم وتذليل أي معوقات قد تواجههم طوال فترة إقامتهم.

وكلف المحافظ، إبراهيم العربي رئيس مركز ومدينة ملوي، بتوفير كافة سبل الرعاية والمعيشة، وتم التنسيق مع محسن التونى مديرالإدارة التعليمية لإنهاء كافة إجراءات النقل والتسكين لرب كل أسرة وكذلك أبنائهم، حيث إن الأسرتين تضم 5 أفراد يعملون فى حقل التعليم، بالإضافة إلى الأبناء الذين يدرسون بمراحل التعليم المختلفة، كما تم تكليف نبيل مصطفى مدير تموين ملوي بحيث يتم ربط حصص تموينية، وخبز عاجلة للأسرتين.

وقال رمضان عبد الحميد، وكيل وزارة التعليم، أن المديرية إستقبلت أول طالب قبطى قادم من العريش بصحبة والده للإلتحاق بمدارس المنيا، بعد الأحداث التى شهدتها العريش مؤخراً، مشيراً أن الطالب ديفيد نشأت فكرى عبد الملاك، بالصف الأول الصناعي الثانوي، قادم من العريش بصحبه والده، وتم إتخاذ الإجراءات اللازمة حيال تسكينه بالمدرسة الصناعية بملوى، حيث محل إقامة أقاربه.

ولفت عبد الحميد أن المديرية، أرسلت خطاباً إلى تعليم العريش لاستعجال أوراق الطالب، مؤكداً الاستعداد الكامل لاستقبال أي حالات قادمة من العريش للمنيا، تحت عنوان “أهلاً بكم في بلدكم”.

وكان الأنبا ديمتريوس مطران ملوى وأنصنا والأشمونين، استقبل أسرتين مكونتين من 9 أفراد بمطرنية ملوي للأقباط الأرثوذكس، وشارك في استقبالهم مصطفى عبد الله وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، والشيخ أحمد عبدالحكم رئيس بيت العائلة بملوي، وأشرف يونس مدير إدارة التضامن الاجتماعي، ورفع الأنبا ديمتريوس الصلاة من أجلهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة