أنا عدو نفسي

221 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 9 أبريل 2017 - 8:06 مساءً
أنا عدو نفسي

كتب / ألاء عماد

أنا ذلك الشخص الذي إستطاع ان يعقد اتفاقات مع كل البشر لكي بعيش في سلام تام , عرفت معني السلام طلب العيش فيه….. لكن لم يتركني اعيش كما اريد مجموعه من الخونه طلبوا مني أن أدمر السلام و الحياة و أسرق الأرواح و احكم ع البشر كأني إله علي الارض .

ماذا انا بفعل حين ذلك ؟ لم يتركوني أعيش حياتي كمان اريد !! بدأوا في تسميم عقلي بالأفكار السيئه كما لو كنت لا اعرف عن إسلامي شئ ! لكن ماذا افعل..؟ عقلي لم يستطع أن يقوم بأكثر من هذا ,التفكير المسمم سيطر علي عقلي لم اقدر السيطرة عليه مطلقا ؟ أصبحت كالدميه التي يحركها صاحبها هي لا تريد ماذا يفعل بها .

علمني أنه لا يوجد دين غير الإسلام وأن الباقي كفره و علمني أن المسيحي كافر و كل دين غير الإسلام حرررام وأني لو قتلت أحد غير مسلم أن الله سيدخلني جنته من غير حساب وأن كلهم كفرة ولا دين لهم . ولكنني أحيانا أتذكر أمي عندنا علمتني ( أن الدين لله و الوطن للجميع ) ولكنني لم استطع المقاومه كنت افعل ما أمر به .

حياتي صارت أسوء لم أفعل شئ محض إردتي للأسف , كنت أراهم بتفقون مع الأمريكان و اليهود علي الاموال و إنتقال الأثار  ولكنني سالتهم ذات مرة ؟ ردوا علي : انهم يساعدونا علي كسب الخبرات و لكنني علمت أنهم يساعدهم علي تدمير الشعوب و البلدان .

و أمام ناظري شهدت الإتفاق علي تفجير الكنسيه لكي يتم تدمير الوحدة و الأخوه أنهم لا يستطعوا أن يروا الوحده و الأخواه في بلادنا او بمعني أدق هناك لم يستطع ان يحتمل هذا المنظر الاخلاقي الغير موجود في أي مكان . لم يحتمل وجود الحياة متوحده في بلاد نامية . قرروا الدمار و فعلوا هذا رايتهم يتفقوا علي زرع العديد من القنابل في الكنسية في طنطا لكي يدمروا العيد و يقتلوا الفرح و ينشروا الدم و يطغي الدم علي الوان السعاده كلها .

قاموا بقتل الاطفال و كبار السن و النساء من يستعدوا للاحتفال بالعيد ولكن يا أسفا علي من ماتوا ضحيه لتفكير عقيم يعتقد انه سينال الشهاده أو شئ كهذا .” هل ربنا قال أقتل يا عبدي روحا خلقتها لكي تنال جنتي في الاخرة ” إن الله لم يقبل هذا كل من مات يعتبر شهيدا عن الله أما من قتل نفسه لكي ينال الشهاده كما هو يعتقد أنه لم ينال غير شئ واحد فعلا جهنم من غير حساب .


اما انا الشخص الذي اقنعوني ان افجر نفسي لكي انال الشهاده ولكنني احقر من هذا بعد موتي اكتشفت الكثير اني لا أكون غير دميه في أيدي هؤلاء يحركها كما يربدون …إني قد دمرت حياة العديد و كنت السبب في موتهم لاني أنا الكافر الملحد الذي لا دين له .
من اكون أنا ؟ أنا الشخص الذي يكون في عقلك الأن , الذي تستحقره الذي قتل الاشخاص و قضي عليهم أنا من تسمم عقلي بالافكار أنا السبب في هذه الكارثه ! أنا ضميرك ؟! أنا عدو نفسي

شـــارك بـــرأيــــك
رابط مختصر