روسيا والصين تنشران آليات عسكرية على حدود كوريا الشمالية

67 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 20 أبريل 2017 - 6:18 مساءً
روسيا والصين تنشران آليات عسكرية على حدود كوريا الشمالية

قال موقع “دبكا” الاستخباراتي الإسرائيلي، اليوم الخميس، إن الجيشين الروسي والصيني عززا من قواتهما على طول الحدود مع كوريا الشمالية، خوفا من فرار مئات الآلاف من الكوريين إلى خارج الحدود إذا ما نفذت الولايات المتحدة الأمريكية ضربة عسكرية مباغتة لبيونج يانج.

وأوضح الموقع أن الحدود الروسية – الكورية الشمالية والتي تمتد لمسافة 18 كلم، شهدت تواجد المزيد من الدبابات والمدرعات، وآلاف الجنود الذين وصلوا إلى المنطقة على متن ناقلات جنود قادمة من قاعدة فلاديفوستوك العسكرية الروسية.

وأشار الموقع إلى أن الهدف من الانتشار العسكري الروسي هو منع دخول مئات الآلاف من الكوريين الشماليين إذا ما حاولوا النزوح من بلادهم في حال توجيه الولايات المتحدة ضربة مباغتة لكوريا الشمالية.

وأشار الموقع إلى أن الجيش الصيني نشر حوالي 150 ألف فرد من جنود على طول الحدود مع كوريا الشمالية، لنفس السبب.

وذكرت صحيفة “الجارديان” البريطانية أن الجيش الأمريكي ينوي إسقاط أي صاروخ باليستي تطلقه كوريا الجنوبية خلال تجارب إطلاق الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، والتي لها القدرة على حمل رؤوس نووية.

وهددت بيونج يانج بالرد بلا رحمة على أي هجوم أمريكي، أو أي خطوة استفزازية من جانب واشنطن.

شـــارك بـــرأيــــك
رابط مختصر