جت في الزرار .. حوار مع شاهيناز رجب مؤسسة الجروب

782 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 13 أغسطس 2017 - 3:19 مساءً
جت في الزرار .. حوار مع شاهيناز رجب مؤسسة الجروب

كتبت : سارة عسكر

جروب نسائي جديد تم إنشاؤه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تحت مسمى (جت في الزرار) قامت بإنشائه (شاهيناز رجب) على غرار الجروب الرجالي (جت في السوستة).

وخلال ثلاثة أيام فقط استطاع الجروب ضم ما يقرب من ال 7000 عضوة ..ولاقى الجروب شعبية كبيرة عبر الفيسبوك وأصبح حديث الكثير من الصفحات الشهيرة.

قمنا في فكرة بعمل حوار مع شاهيناز رجب مؤسسة الجروب للتعرف أكثر عن أسباب تأسيس الجروب وأهدافه

س: ماهي فكرة الجروب وما الذي دفعكِ إلى تأسيسه؟
أجابت شاهيناز: فكرت في تأسيس الجروب لأنني دائماً ما أقوم بنشر مساعدات عبر صفحتي الشخصية على فيسبوك وهناك من يقومون بالمساعدة بالفعل .. ففكرت في عمل جروب للسيدات والبنات مثل جروب (جت في السوستة) الرجالي – حتى لا يكون هناك إحراج بيننا لأن كلنا بنات في الجروب.

س: ما هو نوع المساعدات التي يتم تقديمها في الجروب ؟
أجابت شاهيناز: مثلاً إذا كانت هناك فتاة لا تستطيع تجهيز نفسها فتقوم الفتيات بتوفير ما ينقصها في جهازها، سيدة مكسور عليها إيجار الشقة، عروسة تحتاج لفستان زفاف أو لا تستطيع تحمل نفقات الكوافير- نقوم بجمع المبلغ من بعضنا وتقديمه لها .

س: خلال الأيام القليلة التي مرت على تأسيس الجروب هل كان هناك تفاعل إيجابي من البنات في تقديم المساعدات؟
أجابت شاهيناز: هناك تفاعل ولكن ليس كبيراً ، فالكثير من البنات لا يعملون .. وبالمقارنة مع جروب الرجال فلديهم في الجروب رجال أعمال ومشاهير ومعظم الشباب يعمل فيكون لديهم تقديم المساعدات أكثر بالنسبة إلى البنات .. ومعظم البنات يقومون بتقديم مساعدات رمزية. فربما إذا استطعت جمع أعداد كبيرة من البنات والسيدات يكون بينهم بعض المشاهير والفنانات لنستطيع تقديم مساعدات أكثر.

س: هل من الممكن أن يكون في المستقبل تعاون بين جروب جت في الزرار وجروب جت في السوستة بالتنسيق مع مؤسس الجروب؟
أجابت شاهيناز: بالرغم من أنني لا أعرف مؤسس الجروب معرفة شخصية إلا أنني أتمنى ذلك لنقف بجانب بعضنا البعض لتقديم أكبر قدر من المساعدات .


س: هل لديكِ تخوف من القول بأن الجروب أنشئ لتقليد الجروب الرجالي ؟
أجابت شاهيناز: ليس من المهم ما سيقال .. ففي النهاية التقليد في عمل الخير ، وخصوصاً بأنني أقوم بنشر المساعدات منذ فترة كبيرة على بروفايلي الشخصي.

س: في رأيك الشخصي لماذا يكون هناك دائماً نوع من التحدي بين الرجال والسيدات وأن كل طرف يحاول إثبات أنه الأحسن والأفضل؟
أجابت شاهيناز: عادة الرجال يحاولون التقليل من شأن النساء ويظنون أننا ضعفاء بالرغم من قدرتنا كنساء على عمل الكثير الذي ربما هم لا يستطيعون عمله.

س: إذا لاقى الجروب نجاحاً وتوسعاً هل هناك تفكير في عمل إطار قانوني للمساعدات المقدمة أو عمل صندوق للدعم مثلا؟
أجابت شاهيناز: أتمنى ذلك بالفعل لتقديم أكبر قدر من المساعدات حتى لا يكون هناك شخص يحتاج للمساعدة أبداً.

س: ما رأيك في الجروب الذي تم إنشاؤه بنفس اسم الجروب الخاص بك والذي يضم رجال وسيدات في نفس الوقت؟
أجابت شاهيناز: ليست لدي فكرة عن الموضوع .. ولكن سيكون ذلك مصدراً للمشاكل بين الشباب والبنات بالإضافة إلى المعاكسات التي يمكن أن تحدث داخل الجروب .

س: هل يمكن التفكير في توثيق اسم الجروب لمنع سرقة الاسم مرة أخرى مثلما فعل مؤسس جروب الرجال؟
أجابت شاهيناز: من المرجح جداً وليس لدي مشاكل في تحمل النفقات ، وأيضاً سأقوم بعمل ترويج للجروب على نفقتي الشخصية لكي ينتشر بشكل أكبر وعلى نطاق واسع.

س: في النهاية ما هو مجال عملك؟
أجابت شاهيناز: ما زلت أدرس علم النفس ولكن أعمل عن طريق الإنترنت في مجال تكبير الصفحات .

جت في الزرار مبادرة هادفة نحتاج بالفعل للكثير مثلها في مجتمعنا،فالكثيرون في الوقت الحالي يحتاجون المساعدة ولا يجدون من يساعدهم .. ولا يوجد أفضل من موقع التواصل فيسبوك لكي يتم استغلاله بشكل إيجابي في مساعدة كل محتاج مهما كان نوع احتياجه.

شـــارك بـــرأيــــك
رابط مختصر