تنمية بشرية

الدكتور شعبان عبد البصير يكتب أنا النجاح

أنا النجاح

بقلم / الدكتور شعبان عبد البصير

لتكون ناجحا في حياتك عليك أن تطور من شخصيتك أن تصنع ذاتك فصناعة الذات هي الفكرة التي تتجه بنا نحو هدف نسعي إلية بعزيمة بعزيمتنا، ونعرف أننا حققنا نجاحنا إذا استطعنا أن نصل إلي ما نريد إلي ذلك الهدف إلي هذا النجاح.

دعونا نتساءل هل أنت ناجح؟ هل أنتِ ناجحة؟ هل نحن ناجحين في حياتنا في تحقيق أهدفنا؟ إذا كانت إجابتك ب (لا) فأنت تحتاج إلي التغيير بشكل سريع إلي تطوير ذاتك وتغير في شخصيتك تحتاج إلي تنمية كل الإيجابيات الموجودة في شخصك والغائبة عنك، وإذا كانت إجابتك إلي حداً ما فأنت تحتاج أن تنجح بقوة وليس أي نجاحاً عادياً ويجب أن تتأكد من أنك ناجح (يجب أنك تقولها وأنت متأكد مش نجاح وخلاص) أنت أيضاً تحتاج لتنمي قدراتك ومهارتك وتطوير شخصيتك وذاتك، ولو أنك متأكد من نجاحك وتقول نعم وبقوة فأنت مستعد معي أنك تطور من حياتك وذاتك.

لذلك يجب على الإنسان أن يكون في تحرك وتطور مستمر، وأن يساعد نفسه على اتخاذ القرارات، ولا يقول لم يعد هناك وقت، أو يقول لقد كبرت على أن أحدث تغيير بحياتي، فمن أهم جوانب الشخصية التي هي في أمس الحاجة إلي الوقوف معها لاستدراك ما بها من قصور أو خلل هذه هي البداية؛ الثقة والتي تتعلق بتطوير الثقة بالنفس أولاً .

ذلك لأن الإنسان إذا افتقد الثقة بنفسة فإنه لن يستطيع أن يحقق أي إنجاز، وسيكون وجودة في الحياة بلا قيمة، فلكي تصنع سنارة النجاح أو وسيلة النجاح عليك أن تثق في نفسك أولاً: هنا تكون الخطوة الأولي نحو النجاح .

هنا يجب أن تنطلق من ثقتك بنفسك بأن تبدع في قدراتك الخاصة ولا تنظر إلي الأجواء المحيطة انطلق وسط المطر، وسط النيران فماذا سوف يجري سوف تري نفسك مجنون أو مغامر يجب أن تغامر ولكن عليك أن تغامر بشجاعة وتخطيط سليم ليستمر النجاح وإلا سوف تصل إلي فشل.

نخطط نغامر فبهذه الطريقة ستحصل على مزيد من الاختيارات للسيطرة على حياتك وتشكيل مستقبلك، ويمكنك بهذه الإيجابية وبوعي كامل وضع نظام لما ترغب في إنجازه .

هنا قد أصبحت واثقاً من نفسك انطلقت بسرعة نحو هدفك، صناعة وسيلتك، خطط فقد ملكت ذاتك قل الآن أنا ناجح ( أنا النجاح ) .

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock