سلسلة ثقافة إدارة الأزمات

154 views مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 1:12 مساءً
سلسلة ثقافة إدارة الأزمات

بقلم : الدكتور طارق خيرت

سبق ان اشرنا إلى ان عناصر الأزمة تتمثل فى ( التهديد المفاجئ ونقص المعلومات وضيق الوقت وافتقاد الخبرة البشرية ) وسوف نتكلم اليوم على عنصر التهديد المفاجئ، حيث يجب على فريق ادارة الازمات التعايش مع مشاعر المتضررين من الازمات والكوارث، حتى يكونوا على المستوى المطلوب فى المواجهة، وذلك من خلال القصة التالية.

( اب يطعم ابنته فطيرة ويضع لها كاتشب كل كام دقيقة صارت البنت الصغيرة تفتح فمها وتبكي فيصرخ عليها الأب ويقول لها الفطيرة باردة توقفي عن التمثيل ستأكلين إذاستأكلين والبنت تبكي والأب يصرخ عليها وفِي الآخر انتهت الفطيرة جاءت الأم أخدت البنّت ونامت البنت بحضن الأم وبدأ الأب ينظف الطعام وفتح الثلاجة ليضع قنينة الكاتشب ،لكن كانت المفاجأة انه سحب قنينية الفلفل الحارة الملتهبة بدل العادية انصدم وانقبض قلبه وعرف أنه أطعمها من القنينة الحارة والبنت كانت تبكي وهو يظن انها تشتكي من سخونة الفطيرة ركض مسرعا يمسح عليها وهي نايمة ويقبلها ويقول لها انا أعتذر لم أشعر بوجعك لأنني لم أتذوقه….

الدروس المستفادة:

* كم مرة تحرقون وتلسعون غيركم بأفعالكم ويتألمون وأنتم تتلذذون بدموعهم وتقولون لهم توقفوا عن التمثيل.كم مرة تجعلون غيركم ينامون وهم يبكون، كم مرة تسببتم في جراح غيركم من غير ان تنتبهوا، كم مرة ظننتم ان كلامكم بلسم وهو في الحقيقة نار تحرق في قلوب من توجهون هذا الكلام لهم لو كل إنسان ذاق الكلمة أو الفعل الذي يوجهه لغيره قبل ان يقوله لتحولت الدنيا إلى جنة الله في أرضة لكن للاسف أكثرنا ،اكتساب كل الصفات السيئة وفقدنا نعمة الإحساس البعض أو الجميع سيقول وانا وانت منهم … والرد كلنا نخطئ وخير الخطائين التوابين …وأنا وأنتم بشر نسأل الله قلوبا سليمة رحيمة بيضاء نقية، والرسول صلي الله عليه وسلم قال *( الكلمة الطيبة صدقة ).

* يجب ان تتعايش مع فريق إدارة الازمات وتجرب معهم.

* التأكد من صحة قراراتك وتجربتها اكثر من مرة، من خلال السيناريوهات.

* فان القيم والمعتقدات يمكنها إن تولد دوامة من النجاح أو من الفشل وستحقق مكسبا كبيرا فيما لو عملت على التعرف وإعادة تحديد قيمك ومعتقداتك التي قد تعيق طريقك لتحقيق أهدافك .

* وبتأملك لأسلوبك الخاص في التفكير وقيمك ستتعرف علي نفسك بصورة أفضل وبالتالي ستحقق أهدافك بصورة أفضل ومن خلال ومن خلال التفهم الأفضل للخريطة العقلية الإنسانية ستري الأهداف التي تهمك كشخص بوضوح وتحدد الإغراض الرئيسية التي ترغب في إعطائها من وقتك وطاقتك وبهذه الصورة توحد بين ما ترغب في تحقيقه وبين هويتك الذاتية.

شـــارك بـــرأيــــك
رابط مختصر