الثقافة والأدب و الفن

منظمة التسامح والسلام وكلية التربية بجامعة عين شمس تعلن عن مؤتمر «التسامح وقبول الآخر»

 

وليد جمال

عقد الجمعية التربوية للدراسات الاجتماعية بتعاون مع منظمه التسامح والسلام لمؤتمرها الدولي وعلي هامش الموتمر فعاليات ملتقي الشعوب العربيه للتسامح

ويستمر المؤتمر يومي الثلاثاء والأربعاء 3 و4 أكتوبر بجامعة. عين شمس المقبل، بعنوان «التسامح وقبول الآخر»، ، تحت رعاية الدكتور يحيى عطية سليمان.
ومنظمه التسامح والسلام، رئيس المؤتمر. و منظمه التسامح والسلام التي ترأسها الشيخة فريحه الاحمد الجابر الصباح الرئيس الفخري للمنظمه التسامح والسلام
والشريف حمدي قنديل رئيس المنظمه. قال ان أهداف المنظمه نشر ثقافه التسامح والسلام والتعايش السلمي بين أبناء المجتمع المصري والعربي والاقليمي وبناء السلام بين الشعوب
وتكريم. الشخصيات الوطنيه والدولية والعربية  الذين ساهمو في. دعم ثقافه التسامح والسلام علي مستوي مصر والوطن العربي.
ودع قنديل نشر ثقافه الانتماء الدوله والوطن لدي أبناء المجتمع لمصري

ودعت الكلية أعضاء هيئة التدريس والباحثين لإرسال إنتاجهم البحثي، بشرط أن تقع الأبحاث والأوراق في إطار المحاور والموضوعات التي يناقشها المؤتمر، ويقدم ملخص للبحث باللغة العربية وآخر باللغة الإنجليزية في صفحة واحدة لكل منهما على أن يتضمن الملخص أهداف البحث ومنهجيته وأهم النتائج التي توصل إليها، ويقدم ثلاث نسخ من الورقة

وقال الدكتور يحيى عطية رئيس المؤتمر إن الكلية لها عدة أهداف من عقد تلك المؤتمر، وتتمثل في تحديد التغيرات السياسية والاجتماعية التي تؤثر على نشر قيم التسامح والتعايش مع الآخر، وضرورة توضيح دور المناهج الدراسية وأهميتها في تدعيم قيم التسامح بين الطلاب، ورفع مستوى الحوار الدينى بين الجميع لإزالة أسباب الشقاق والخلاف الراهن، وتقديم تجارب واقعية لنشر تلك القيم مع الآخرين في الثقافة العربية والعالمية.

وأضاف عطية أن وسائل التكنولوجيا تلعب دورًا مهمًا في نشر قيمتي التسامح والتعايش، وتأكيد أهمية دور المرأة في نشر تلك القيم، وتوضيح دور مساهمات منظمات المجتمع المدني والمؤسسات التعليمية “قبل وبعد الجامعة”، وعرض أسباب التحديات والمعوقات لنشر التسامح بين الآخرين وتقديم رؤى للتغلب عليهم.

محاور المؤتمر:
1- نبذ الإرهاب والعنف.
2- الأمن الفكري بين الواجب والضرورة وعلاقته بالأمن القومي.
3- معايير نشر التسامح والتعايش لتعزيز حقوق الإنسان.
4- الحوار الديني الصحيح.
5- التحديات والمعوقات.. رؤى وتجارب.
6- المرأة ونشر ثقافة
وسوف يتم. تكريم. جامعة عين شمس وجامعة الازهر
وكلية تربيه درع التسامح عام ٢٠١٧
لدعمهم ثقافه التسامح.
وقد صرح الدكتور حمدي قنديل. بموعد موتمر العام للمنظمه ١٨نوفمبر٢٠١٧
بأحدي فنادق القاهره الكبري

الوسوم

مقالات ذات صلة