أخبار مصراخبار

وزير الدفاع والإنتاج الحربي يشهد بيان الرماية الصاروخية “حماة السماء 2” لوحدات من قوات الدفاع الجوي

كتب محمد حمام

شهد الفريق أول / صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي – بيان الرماية الصاروخية “حماة السماء 2” لوحدات من قوات الدفاع الجوي ، والتي تأتي في إطار الخطة السنوية للتدريب القتالي للتشكيلات والوحدات والأفرع الرئيسية للقوات المسلحة ، والذى يتزامن مع الاحتفال بالذكرى (44) لانتصارات أكتوبر المجيدة .

بدأ البيان بكلمة الفريق / علي فهمي قائد قوات الدفاع الجوى أشار فيها إلى حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على امتلاك قوات الدفاع الجوي لأحدث النظم العالمية من الأسلحة والصواريخ ووسائل الاستطلاع والإنذار وآليات القيادة والسيطرة المتطورة ، بما يدعم قدرتها على تأمين المجال الجوى المصري والتصدي لكافة التهديدات الجوية وتنفيذ المهام المكلفة بها فى ظل التطور المستمر لنظم القتال الجوى ، وأشار إلى أن جهد رجال الدفاع الجوي لم يتوقف للحفاظ على الاستعداد والكفاءة القتالية العالية لكي يظلوا دائماً عند حسن الظن بهم أوفياء لمهامهم المقدسة في حماية سماء مصرنا الغالية .

شارك فى تنفيذ الرماية عناصر من قوات الدفاع الجوى من مختلف الأسلحة والتخصصات للتصدي لهجمات جوية معادية باستخدام الأنظمة الصاروخية المتوسطة وقصيرة المدى ، والمدفعية المضادة للطائرات والتي تمكنت من إصابة أهدافها بدقة وكفاءة عالية .

وتعد الرماية الفعلية بالذخيرة الحية للأنظمة والمعدات الصاروخية لقوات الدفاع الجوي من أرقى مستويات التدريب القتالي للوحدات والتشكيلات والتي يتم من خلالها تقييم قدرة ومهارة العناصر المنفذة على حماية الأهداف الحيوية والتصدي للتهديدات و العدائيات الجوية المختلفة ، والتي تتطلب تنظيم التعاون والتنسيق الجيد مع الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية ، وفقاً لمنظومة معركة الأسلحة المشتركة الحديثة .

وفى نهاية الرماية نقل الفريق أول / صدقي صبحي تحية وتقدير السيد الرئيس / عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة واعتزازه بالجهد الذى يبذله رجال القوات المسلحة في حماية الوطن وصون مقدساته .

وأشاد القائد العام بالمستوى الراقي الذي وصلت إليه العناصر المشاركة فى أدائها لمهامها والدقة في إصابة الأهداف والتعامل معها ، موجهاً التحية لرجال الدفاع الجوي المرابضين فى مواقعهم يواصلون الليل والنهار ويبذلون الجهد والعرق واليقظة التامة لحماية سماء مصر ومجالها الجوي ، مؤكداً أن التطوير والتحديث فى منظومة الدفاع الجوي مستمر وفقاً لمنهج علمي مدروس ومحدد لتنمية القدرات القتالية والفنية للقوات المسلحة لوصولها لأعلى معدلات الكفاءة والإستعداد القتالي .

وطالبهم بالتدريب المستمر والأخذ بأسباب العلم والمعرفة لمواكبة التطور الهائل في نظم وأساليب القتال الحديثة ، والإستفادة من الخبرات الزاخرة لقوات الدفاع الجوي التي تحفل بأروع ملاحم البطولة والتضحية التي قدمها رجال الدفاع الجوي خلال مراحل العبور العظيم فى أكتوبر عام 1973 .

حضر البيان الفريق / محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة القوات المسلحة .

الوسوم

مقالات ذات صلة