توك شو

رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام خيرى رمضان لم يقصد الإساءة لوزارة الداخلية

كتب : محمد سالم أمين

ذكر رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام “مكرم محمد أحمد”  أن الإعلامى خيرى رمضان لم يكن يقصد الإساءة لوزارة الداخلية فى الأمور التى عرضها بشأن ضباط الشرطة مشدداً على أن مهنة الصحافة ليست عيباً ، وموضوع الزميل أخذ أكثر من حجمه خاصة وأنه قدم الإعتذار، وتابع:” هذا الإعتذار كان يكفى إنما يبقى الصحفيين قاعدين وإحنا أمامهم بعصا، وكل يوم نخوفهم ويتم قتل كل مبادرة ،فى النهاية لن تجد أحداً يدافع عنك فى المعارك ،وانا اعتقد أن الناس اللى بتتشدد فى هذه المواقف لا يعملون لصالح “الرئيس السيسى”.

وأضاف مكرم محمد أحمد، خلال اتصال هاتفى ببرنامج عبر الفضائيات ” انا طالبت بأن ينتهى هذا الموضوع أمس وكنت على يقين أن هذا الصوت سوف يصل إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى وصباحاً تأكدت أن هذا الصوت وصل”

وتابع مكرم : ” وتأكدت أن هناك جهود تبذل لإنهاء هذا الموضوع..الموضوع خلص شكلاً واعتقد أنه سينتهى شكلاً وموضوعاً”.

وشدد مكرم محمد أحمد، على أنه ليس من الصحيح أن يقف الصحفيون فى “طوابير ذنب”  نحن نخدم المجتمع مثل بقية فئات الدولة و ما يحدث ليس فى صالح الرئيس عبد الفتاح السيسى، وتابع: ” منهم من يخضع لعملية ابتزاز وتشهير وتهديد وإطلاق نار ورغم ذلك متمسكون بالحقيقة رغم أننا يسقط مننا شهداء”.

وأستكمل “مكرم” قائلاً: ” مصر دولة مؤسسات ومؤسسة الصحافة مؤسسة هامة يجب أن تتمكن من آداء رسالتها بكرامة  وأن تحترم رسالتها وفى حال أخطأ أحد منهم يحاسبه المتخصصون ..لماذا لا يحول خيرى رمضان إلى المجلس الأعلى للصحافة  ولا المجلس ميعرفش حاجة”؟.

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock