تحقيقات وتقارير

بعد انتظار طويل الحكومة تقرر تسعيرة إردب القمح

كتبت/ آلاء خالد

ما زال لغز عدم تحديد أسعار توريد القمح المحلى وسط تكتم شديد من جانب وزارتى التموين والزراعة، والذي يثير نوعا من عدم الارتياح، بعدما تأخر التسعير لفترة حيث إن مدة التسعير كانت منتصف شهر مارس الماضي وفقا لما جرت عليه تعليمات مجلس الوزراء.

الا وان جاءت تصريحات الحكومه ،وقال وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور
“علي المصيلحي ” إنه تم تحديد سعر القمح الدرجة الأولى بـ600 جنيهًا للإردب وذلك بناء على عدة معايير من بينها متوسط سعر استيراد القمح خلال الثلاثة أشهر الأخيرة ، موضحًا أن هذا السعر مناسب وعادل للفلاح.

واضاف قائلا ان متوسط سعر استيراد القمح كان 3972 جنيهًا للطن، وبدرجة نقاوة 24، منوهًا بأن الحكومة وضعت 600 جنيهًا لدرجة لنقاوة 23.5.

وأشار إلى مراعاة وزارة الزراعة الزيادة في التكاليف على الفلاح و أن صدمة تحرير سعر الصرف انتهت، وبات هناك استقرار في التكاليف إلا أن الحكومة رفعت السعر 25 جنيهًا عن نظيره العام الماضي.

قائلا ان : «الفدان الواحد يكون به في المتوسط 18 إردبًا، ما يعني 10800 جنيه، وهذا بخلاف بيع التبن الذي يصل سعره إلى أكثر 3 آلاف جنيه».

وأوضح أن سعر الطن ارتفع عن العام الماضي بواقع 180 جنيهًا وزيادة 200 جنيه عن مثيل القمح المصرى للطن عن السعر العالمى، مؤكدا أن استلام مستحقات الموردين سيكون خلال 48 ساعة.

وأضاف الوزير أن الحكومة وضعت ميزانية 16 مليارًا لاستقبال موسم القمح قابلة للزيادة، معلنًا الاستعداد الكامل للوزارة لتسلم كامل المحصول من الفلاحين كل موسم توريد القمح.

كما أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية جاهزية الجهات المسوقة وهم (الشركة القابضة للصوامع، وشركات المطاحن، والبنك الزراعي المصري) لتسلم الأقماح من الموردين منتصف إبريل الجاري في المناطق المخصصة لذلك.

وقال “رجب شحاتة “رئيس شعبة الأرز بغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، إن قرار وزير التموين على أن يكون سعر إردب القمح 23.5 درجة نقاوة 600 جنيه للإردب، و585 جنيهًا للإردب درجة النقاوة 23، و570 جنيهًا بدرجة نقاوة 22.5 قرار صحيح والسعر مناسب جدًا للفلاح وليس به ضرر للفلاح مقارنة بأسعار المستورد.

وأوضح شحاتة فى تصريحات لة أن مصر تستورد سنويًا ما يقرب من 10 ملايين طن سنويًا بالإضافة إلى أن الإنتاج المحلى من القمح المصرى 8 ملايين طن منها 4 ملايين طن تورد إلى وزارة التموين و4 ملايين طن يخزنها الفلاح كخزين سنوى له.

وأشار إلى أن مصر تستورد ما يقرب من 18 مليون طن قمح سنويًا من دول “الصين، فرنسا، وروسيا، أوكرانيا، والولايات المتحدة الأمريكية” لسد الفجوة لتغطية السوق المحلية.

وأضاف رئيس شعبة الأرز أنه من المقرر البدء فى توريد القمح لوزارة التموين بداية من السبت المقبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock