أخبار عالمية

هجوم عضو الكونجرس علي إسرائيل

كتبت آلاء فهمي

شنّ عضو مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية فريمونت بيرني ساندرز هجوماً عنيفاً منذ نحو عشرة أيام ضد الحكومة الإسرائيلية، متهماً جيش الاحتلال الإسرائيلي بقتل 30 من المتظاهرين الفلسطيين العزل وجرح ألف آخرين.

وأشار ساندرز إلى أن 96% من مياه الشرب في غزة غير صالحة للشرب “مازاد أمراض الكلى بشكل كبير”، لافتاً إلى “أن 80% من سكان القطاع يعتمدون بشكل رئيسي على المعونات الإنسانية”.

وتأتي هذه الخطوة من ساندرز الذي يعتبر أقدم عضو مستقل في الكونغرس منذ دخوله عام 1991، في وقت اختار زملاؤه في السلطة التشريعية الأميركية تجاهل ما يجري في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وذكر عضو مجلس الشيوخ الذي أيد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب العام الماضي بنقل السفارة الأميركية إلى القدس، ان هناك دراسة للأمم المتحدة نُشرت عام 2012 تقول إن “غزة لن تكون مكاناً صالحا للحياة بحلول عام 2020 وأن النظام فيها قد ينهار بأي لحظة، خصوصاً أن 40% من سكانها عاطلون عن العمل ما قد يزيد من عمليات العنف بين الفلسطنيين والإسرائليين”.

حيث انه يرى”أن سكان القطاع البالغ عددهم اثنين مليون يستحقون حياة أفضل، ويجب رفع الحصار عنهم”. ودعا حكومة بلاده إلى الضغط بقوة على تل أبيب “لإنهاء الحصار المفروض على غزة، ومساعدة الإسرائليين والفلسطينيين على بناء مستقبل أفضل لكلا الطرفيين”

الجدير بالذكر أن بيرني ساندرز هو سياسي أمريكي و كان مرشح كرئيس للولايات المتحدة في انتخابات 2016 من قبل الحزب الديمقراطي. حاليًا، هو عضو في مجلس الشيوخ من ولاية فيرمونت. 
ولد في بروكلين ابنًا من المهاجرين اليهود الذين أتوا من بولندا Poland، حيث ترعرع في عائلة من الطبقة المتوسطة
وانتخب ليكون عمدة لمدينة برلنغتون Burlington، وهي الأكثر ازدحامًا من بين مدن فيرمونت Vermont من حيث التعداد السكاني، في عام 1981.

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock