المحافظات

مدير أمن الإسماعيلية ينهي خصومة ثأرية بين عائلتين بأبوصوير

الإسماعيلية : آيات سمير

تمكن اللواء محمد علي حسين شحاته مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية، بالتعاون مع عدد من كبار العائلات ورجال الدين الإسلامى والمسيحى ، وأعضاء مجلس النواب من إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين بمنطقة الكيلو 2 التابعة لدائرة مركز أبوصوير والمعروفة بقرية “الحجاز “.

وكانت قد عقدت اليوم الثلاثاء، جلسة صلح بين عائلتى “الصياد وأبوخليل” بمنطقة الكيلو 2 التابعة لدائرة مركز أبوصوير، بحضور مدير الأمن واللواء جمال الطحاوى مساعد مدير أمن الإسماعيلية، والعميد أحمد عبد العزيز مدير المباحث، والعميد أيمن عبدالحميد مفتش الأمن العام، العميد هشام مروان مأمور مركز شرطة أبوصوير، والعميد عصام عطوان رئيس فرع البحث الجنائى لغرب الإسماعيلية، وعدد من القيادات الأمنية وكبار العائلات ومشايخ القبائل وأعضاء مجلس النواب.

وتعود تفاصيل المشكلة عندما حدثت مشاجرة بين الطرفين بسبب خلافات مالية على القيمة المادية لأعمال المعمار وتم مقتل أحد الأشخاص خلال المشاجرة.تداولت القضية بالتحقيقات، تم إحالتها إلى محكمة الجنايات التى حكمت عليهما بالسجن 5 سنوات وتم عقد جلسة صلح عرفية قضت بقيام الطرف الأول بحمل كفنه وتقديمه إلى كبير الطرف الثانى “سيد إسماعيل حسن الصياد”، بالسرادق المقام بجوار مدرسة الحجاز الابتدائية بناحية الكيلو2 عزبة إبراهيم صالح.قام الجانى بتقديم الكفن وإنهاء عملية الصلح وقاما أفراد العائلتين بمصافحة ومعانقة بعضهم البعض، وتوجه الطرفان سويا وأعضاء لجنة المصالحات لتناول الغذاء، أعقبها تلقى الطرف الأول العزاء فى المتوفى.والتزام الطرفان بتلك القرارات ووقعا على مشارطة التحكيم للتأكيد على التزامهم بكافة بنودها وتعبيرا عن حسن نواياهم ورغبتهم فى التصالح وإنهاء أسباب الخلاف بينهما، نبذ كافة أوجه الخلاف مستقبلا، تعهد كل منهما بعدم التعرض للآخر وتحدد اليوم موعدا لإشهار الصلح.

الوسوم

مقالات ذات صلة