الرياضة

الملف المغربي يخسر أمام الأمريكي بمساعدة بعض الدول العربية

كتب : بيتر عصمت

نشر الإتحاد الدولي لكرة القدم قائمة أسماء الدول التي صوتت اليوم الأربعاء في مؤتمر الأتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بروسيا ، على مستضيف كأس العالم 2026 ، والتي كان مرشح لإستضافتها كلاً من المغرب وأمريكا الشمالية ، والذي فاز به ملف أمريكا الشمالية الذي يتضمن الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك .

وتقدمت المغرب لإستضافة 4 بطولات كأس العالم في عام (1994 /1998 /2006 /2010) ، إلا أن الحظ لم يحالفها أن تحظى بهذا الشرف ، بينما فازت الولايات المتحدة الأمريكية بتنظيم مونديال 1994 ، وفرنسا بمونديال 1998، وألمانيا بمونديال 2006، وجنوب أفريقيا بمونديال 2010.

وجمع الملف الأمريكي الشمالي 134 صوتًا بواقع 67%، في المقابل حصل الملف المغربي على 65 صوتًا بواقع 33%.

ونعرض لكم البلدان العربية التي صوتت للملف الامريكي الشمالي وفقاً لما نشر من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم وهم :
السعودية والكويت والعراق والبحرين والأمارات ولبنان والأردن والعراق .

بينما البلدان العربية التي صوتت للملف المغربي هي : مصر–الجزائر–ليبيا–عمان–فلسطين–قطر–السودان–سوريا–تونس–اليمن -جزر القمر —الصومال —جيبوتي —موريتانيا.

وأعلن رئيس الهيئة السعودية للرياضة أن مصالح بلاده مع الولايات المتحدة، ولم يكتف بذلك، بل حاول إقناع البلدان العربية الخليجية بالتصويت للملف الأمريكي، كما أقنع وأسهم في إقناع بعض البلدان الآسيوية في دعم الملف الأمريكي، نحن أمام مهزلة بكل المقاييس عندما يحدث امتزاج واختلاط الأمور ببعضها بين السياسة والرياضه ، فينتهي بنا الأمر إلى أن تدار الرياضة بواسطه المصالح التي تجمع بين الدول وبعضها .

فعار علينا إذا قمنا بتشويه صورة الرياضة في العالم، خاصة كرة القدم فهي بمثابة المتنفس الوحيد لكثير من الأشخاص في العالم اجمع، فما حدث اليوم يستحق أن نقف أمامه حتي لا نجد أنفسنا أمام كرة قدم تدار بألاعيب السياسة ، التي تبعد كل البعد عن مبادئ كرة القدم التي عرفناها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock