“الحب قدر”.. الحلقة20

102 views مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 11 مارس 2016 - 2:06 صباحًا
“الحب قدر”.. الحلقة20

هشام/فرح هل حقا تقبلين الزواج بي؟

فرح/ بالتأكيد اقبل هشام انا حقا احبك

هشام/ هل تحبيني ام تشفقين علي؟

فرح/ اشفق عليك؟!!!!! ماهذا الكلام؟

هشام/ اسف فرح ولكنني فقدت الثقه في كل الناس تقريبا بعد هذا الحادث المشئوم لااعلم كيف قلت هذا الكلام؟

وبعد ان قال هشام هذا الكلام وبلا شعور رفع يده فلحقتها فرح وقالت مع ابتسامه حنونة/

لاداعي لذلك الاسف والتوتر أنا احبك كما انت انت اروع رجل ف العالم كله لااستطيع الاستغناء عنك هشام ولااعلم ان تركتني كيف سأعيش بدونك؟

هشام/ لن اتركك أبدا فرح صدقيني

فرح/ اتوعدني بذلك

هشام/ اوعدك لن أعيش يوم واحد بدونك تذكري ذلك

فرح/ لا تقل مثل هذا الكلام أرجوك أنا لا أريد فقدان شخص اخر حسنا

هشام/ تقصدين بكلامك هذا والدك صحيح؟

فرح/ صحيح

هشام/ حسنا لن اقول مثل هذا الكلام مرة ثانية

فرح/ حسنا… أنا جائعة حقا

هشام/ الم تأكلي؟

فرح/ لم اكل شيئا منذ صباح هذا اليوم

هشام/ ماذا؟!حسنا انتظري

استغربت فرح عندما قال هشام انتظري ولكنها قالت سوف يذهب لاحضار طعام من المطبخ

وبعد ساعه من الانتظار نادي عليها هشام لتدخل غرفة الطعام تذهب فرح لتراه لتتفاجئ بانه قد جهز لها الطعام

فقد كان هشام من هواة الطبخ ولم يكن احد يعلم بهذا حتي ياسمين ولكنه مع فرح كان يحس باحساس اخر فقط عندما يراها تبتسم فانه يري اشراقه الشمس وامل الدنيا كله

ياالله كم احبك فرح حقا احبك واخاف من خسارتك حقا ولكنني لن اسمح بذلك مهما يحدث

كانت عاليه كل هذا الوقت في الغرفة تفكر لما لم تعطيه رقم هاتفها ياليتني فعلت وتظل تبكي عاليه ولكنها قوت نفسها وقالت

انا لم اعرفه سوي يوم واحد فقط عسي الله يريد الخير “عسي ان تكرهوا شيئا وهو خيرا لكم”

هيا ياعاليه انتي لستي ضعيفه وايضا اليوم اسعد ايام صديقتك لابد ان تستيقظي فرحة قامت عاليه من مكانها وصلت الفجر عندما سمعت الاذان ودعت الي الله ان يكتب لها الخير هي وفرح ويسعدهما وعندما سمعت صوت فرح يقترب قامت من مكانها حتي لاتراها وهي بهذه الحالة دخلت فرح إلي الغرفه علي اطراف قدميها حتي لاتستيقظ عاليه ولكن مالم تعلمه فرح أن عالي لم تكن بنائمة بل كانت مستيقظه تبكي من غير صوت

في صباح اليوم التالي……………………………..

استيقظت عاليه حتي تجهز نفسها للعمل استعدت عاليه وكانت سعيدة ولم تعلم ماالسبب ولكنها حمدت الله حتي لاتحس فرح بأي شيء وبعد ان جهزت عاليه نفسها ذهبت لتيقظ فرح ولكنها وجدتها مستيقظه بالفعل ولكنها كانت سرحه في ليلة أمس ذهبت عاليه اليها قائلة/

ماذاحدث بالامس؟ها؟ فرح

ولكن فرح لم تكن معها لذلك صرخت عاليه/ فررررررررررررررررررررررررررررررح

فزعت فرح وقالت لعاليه بعتاب/

ولم الصراخ لقد افزعتيني

نظرت لها عاليه قائلة/

ماذا؟!لم الصراخ انا اتحدث معكي منذ ربع ساعه تقريبا وانتي علي هذا الوضع

قالت فرح في استغراب/ احقا هذا؟!!

قالت عاليه/ نعم ماعلينا هيا احكي لي

بدأت فرح في سرد كل احداث الليله الماضيه وكانت عاليه تسمع باهتمام حتي وصلت في كلامها لطلب هشام يدها فقالت عاليه بسعاده/

حقا؟ هل أنتي الآن………………….

مخطوبه قاطعتها فرح قامت عاليه من مكانها وبدأت في القفز وقد عادت اليها روحها الطفولية ونسيت كل ماحدث معها

ولكنها ذكرت فرح قائلة/ ولكن لابد من هشام أن يذهب إلي والدتك حتي يطلب يدكي منها

قالت فرح/ للاتقلقي هو الان في طريقه اليها

عاليه/ احقا هذا؟

فرح/ نعم

حسنا سوف اعلم التفاصيل عند عودتي من العمل سلام الان

فرح/ انتظري الن تفطري

عاليه/ لا سوف اكل اي شيء في الطريق

خرجت عاليه وذهبت الي عملها وللمرة الثانيه وجدت أن هناك فوضي في الملفات لذلك طلبت من السكرتير ان تلتقي بالمدير التنفيذي للشركه ولكنه قال ان المدير لم يأتي اليوم فقد ذهب هو ورئيس مجلس الاداره الي عل هام خارج الاسكندريه ولن ياتي الا في المساء

شكرته عاليه وهي غاضبه اي مدير هذا ليترك الشركة هكذا فهذا شيء لا يحتمل أنه مدير مهمل حقا

قالتها عاليه وهي غاضبه لذلك ذهبت قبل ميعاد انتهاء عملها وكانت تريد أن تفاجيء فرح

في السيارة………………………..

هشام/ لم انت مكتئب إلي هذا الد ياسيف؟

سيف/ لاشئ

قال هشام/انت حقا اعجبت بهذه الفتاة

سيف/ نعم لااعلم ماذا افعل حقا اتعلم أنا ذهبت إلي المحطة اليوم علي امل ان اراها ولكنني لم اجدها

هشام/ لم أنت مهتم بها كل هذا الحد؟

سيف/ لانها ليست كأي فتاه تعرفت عليها أنها مختلفة حنونة رقيقة مجنونة عصبية جدا وعنيدة أيضا ولكنها حالمه تحب الناس والحياه كل هذه تناقضات تجمعت في فتاه واحده فقط

وصل هشام وسيف إلي بيت فرح وهناك وجدوا هاله تنتظرهم فصعد الثلاثة إلي بيت فرح كان هشام يريد ان يري كيف هو منزل فرح لاليري كم حجمه ليري اين تربت حبيبته كان لديه فضول حقا ليري صورها وهي صغيرة حقا انه يشعر انه قد ذهب عليه اجمل ايام فرح ولكن ليس الآن

صعدوا الثلاثة جميعا ودقوا جرس الباب ففتح لهم والد عاليه وكانت والدة فرح وعاليه في المطبخ يجهزوا الحلويات والعصائر للضيوف جلس هشام مع والد عاليه بعد ان قدم نفسه له وقدم سيف وعمته وحكي لهم ظروفه وقبل ان يحكي قصة والديه رد عليه والد عاليه بانه يعلم واتفقوا جميعا أن الخطبه سوف تكون بعد يومان لذلك اقترح هشام ان يأخذهم معه حتي يجهزوا الترتيبات اللازمه هناك فوافق الجميع علي ذلك وقاموا بتجهيز الحقائب ولكن هشام لم يرد ان يبلغ عاليه بذلك حتي تكون مفاجاه لها

في الاسكندرية……………………………

دخلت عاليه الي محل حلويات واحضرت تورته بالشيكولاتة التي تعشقها فرح واحضرت ايضا سلسلة وذهبت الي فرح قائله انهم لابد أن يحتفلوا وبعد أن أحتفل الجميع وبعد أن أصبحت الصيقتان وحدهما

اخرجت عاليه السلسلة واريتها لفرح واعجبت فرح بالسلسلة كثيرا ولكن قبل ان تأخذها فرح

قالت عاليه/ انتظري وقامت عاليه بكسر القلب

حزنت فرح وقالت/ هل تكسرين قلبي

ردت عاليه عليها/

ياالغباء هذا القلب لكي ولي انتي معكي نصفه وانا الاخر وهذا يعني أننا نعيش بنفس القلب

اخذت الصديقتان السلسلة وارتدت كل واحدة سلسلتها

عاليه/ المهم هل اتصلتي بهشام؟

فرح/ نعم ولكنه لم يجيب انا قلقه عاليه

قالت عاليه/ لاتقلقي هيا ابتسمي

وبعد ان حل الليل ولم يأتي هشام بدأت فرح بالقلق حقا ولكنها قبل ان تخرج هاتفها لتتصل بهشام كان هشام علي باب البيت يقرع الجرس

ذهبت فرح لتفتح الباب ولكنها وجدت امامها اجمل مفاجأه كانت والدة فرح هي التي أمامها

فرح/ امي لقد افتقدتك حقا

الأم/ وانتي أيضا صغيرتي

بعد أن حضنت الام ابنتها وجدت فرح ايضا والدة عاليه موجوده وايضا والدها ولكن المفاجأة عندما رأت سيف واقف امامها ولكنه لم يراها كانت فرح تريد ان تخبر عاليه ولكنها لم تجد الفرصة لذلك أبدا وكيف هذا والكل موجود ياالله ياعاليه هذا هو اليوم الذي كنتي تنتظرينه تري ماذا سيحدث لكي وكيف ستتعاملين مع الوضع والكل هنا

انتهت

شـــارك بـــرأيــــك
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة فكرة الالكترونية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.