اخبار عاجلة

انفجار أنقرة: تركيا تتهم أكراد سوريا بالمسؤولية عن الهجوم

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أن ثمة دليلا يثبت أن ميليشيا “وحدات حماية الشعب” الكردية في سوريا كانت وراء التفجير الذي وقع في أنقرة الأربعاء.

 

وأضاف أردوغان أنهم تلقوا دعما ممن سماهم بالخارجين عن القانون من مسلحي حزب العمال الكردستاني في تركيا.

وتنفي كلا الجماعتين أي تورط لهما في هذا التفجير.

وأكد أردوغان أن 14 شخصا قد اعتقلوا بسبب هذا الهجوم الذي استهدف قافلة للجيش التركي.

وفي وقت سابق الخميس، تعرضت قافلة عسكرية تركية أخرى للهجوم، جنوب شرقي تركيا، ما أسفر عن مقتل 6 جنود.

وقد استهدف التفجير الذي ضرب العاصمة التركية الأربعاء قافلة حافلات يستقلها عسكريون في مركز المدينة، في منطقة قريبة من مبنى البرلمان ودوائر حكومية ومقر رئاسة أركان الجيش التركي، ما أسفر عن مقتل 28 شخصا، بينهم 20 عسكريا على الأقل، وجرح 61 آخرين.

وتقول مراسلة بي بي سي يولندا نيل من العاصمة التركية إن عوائل الضحايا تجمعت وسط أجواء من الحزن والبكاء خارج مبنى الطب العدلي في العاصمة التركية، في انتظار تسلم جثث ذويهم ممن قتلوا في الحادث لبدء اجراءات تشييعهم ودفنهم.

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء التركي، أحمد داوود أوغلو، إن المفجر الذي نفذ تفجير أنقرة هو صالح نجار، سوري الجنسية، وأحد أعضاء وحدات حماية الشعب الكردية.

وشدد داود أوغلو على أن ربطا مباشرا قد تأكد بين الهجوم ووحدات حماية الشعب الكردية التي تلقت مساعدة لوجستية من حزب العمال الكردستاني المحظور لتنفيذه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock