غير مصنف

بالصور: المظاهرات تعود بسوريا قبل الذكرى الخامسة للثورة والمطالب لم تتغير.. رحيل الأسد

أظهرت لقطات مصورة وتسجيلات فيديو تسربت من سوريا خلال اليومين الماضيين حول عودة المظاهرات بقوة إلى العديد من المناطق بعد أن غابت لفترات طويلة تحت وطأة العنف المسلح. فمع اقتراب الذكرى الخامسة على بداية التحرك الشعبي المطالب بإنهاء حكم الرئيس بشار الأسد خرجت مظاهرات استفادت من أجواء الهدوء النسبي بأكثر من منطقة، معيدة للحراك طابعة المدني الأصلي.

وأظهرت الصور اعتصام المحتجين في الساحات رافعين لافتات تطالب بالحرية وإسقاط النظام وتطالب الفصائل العسكرية بجمع الصف والتوحد للذود عن المظلومين وإسقاط نظام الأسد. كما خرجت مظاهرات في ريف دمشق بدوما وحي جوبر ودير العصافير، علاوة على تحركات في بلدات الريف الحمصي مثل تلبيسة والرستن وحي الوعر.
وبحسب شبكة “شام” السورية المعارضة، فقد عادت المظاهرات إلى شوارع العديد من القرى والبلدات السورية من أجل “إعادة روح الثورة الأولى بالتظاهر ضد الظلم والاستبداد” وأكدت الشبكة أن المتظاهرين تحركوا ضد”كل قوى العدوان التي تتربص بالثورة السورية وتسعى لتدميرها والقضاء عليها.
المظاهرات التي خرجت لأول مرة منذ أشهر طويلة، بعد أن كانت الأيام الأولى للحراك السوري تشهد مظاهرات يومية تصل ذروتها أيام الجمعة وغالبا ما تقمعها أجهزة الأمن والجيش بالسلاح، شملت بلدات ومدن إدلب وسراقب ومعرة النعمان وجرجناز وكفرنبل ودركوش وجسر الشغور وأريحا وجبل الزاوية.

syria_protest 

    جريده فكره الالكترونيه
سي أن أن

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock