تحقيقات وتقارير

العنوسة تجتاح المجتمعات العربية .. وفلسطين الأقل نسبيا مقابل لبنان أعلى نسبة عنوسة

 العنوسة تجتاح المجتمعات العربية .. وفلسطين الأقل نسبيا مقابل لبنان أعلى نسبة عنوسة

تواجه مصر حاليا مشكلة تبدو معنوية أكثر منها مادية ورغم ما تبدو عليه بأنها مشكلة بسيطة وشخصية لا تؤثر على المجتمع أو على الدولة وإنما فى الحقيقة لها تأثير بالغ على الشباب والفتيات أكثر ألا وهى العنوسة ، وكثيرا ما جاءت الاحصائيات فى السنوات الأخيرة تحذر من انتشار العنوسة بنسبة كبيرة بين الفتيات فى مصر إلا أنه للأسف الشديد ظل الوضع على ما هو عليه بل إن الإحصائيات ازدادت سوءا عن ذى قبل .

تحقيق / إبراهيم فايد

بداية دعونا نوضح لكم ما معنى العنوسة :-

العنوسة : هو تعبير عام يستخدم لوصف الأشخاص الذين تعدوا سن الزواج المتعارف عليه في كل بلد، وبعض الناس يظنون أن هذا المصطلح يطلق على الإناث فقط من دون الرجال، والصحيح أنه يطلق على الجنسين ولكن المتعارف عليه مؤخرا هو إطلاق اللفظ على النساء في الأغلب.
وتنتشر العنوسة في مصر بدرجة كبيرة وحسب الإحصاءات الرسمية يوجد في مصر 13 مليون شاب وفتاة تجاوزت أعمارهم 35 عاماً ولم يتزوجوا، منهم 2.5 مليون شاب 10.5 مليون فتاة فوق سن الـ35 ، ومعدل العنوسة في مصر يمثل 17% من الفتيات اللاتي في عمر الزواج، ولكن هذه النسبة في تزايد مستمر وتختلف من محافظة لأخرى .

ou98ool

أسباب انتشار العنوسة فى مصر :-

1/ غلاء المهور ، عدم قدرة الشباب على تحمل تكاليف الزواج .
2/ وضع الشروط التعجيزية من جهة أهل الفتاة أو الشاب .
3/ قلة عدد الرجال الراغبين للزواج .
4/ غلاء المعيشة وصعوبة توفير سكن .
5/ الرغبة في الدراسة سواء من طرف الشاب أو الفتاة .
6/ الانشغال بالعمل أو الوظيفة من قبل الفتاة وعدم الرضا بمن يتقدم إليها .
7/ التبرج والسفور وعدم الاهتمام بأمور الدين يجعل الشاب يرغب بالفتاة كصديقة فقط وليست زوجة وأم لأولاده .
يتضح من الأسباب السابقة أن معظمها تتعلق بالوضع الاقتصادى للفرد وهى مرتبطة ارتباطا وثيقا بالوضع الاقتصادى للدولة ، ومن ثمَّ فإن الوضع يزداد تعقيدا لدى الشباب ولإلقاء الضوء أكثر على العنوسة وأسبابها وسبل حلها نعرض لكم آراء بعض الشباب الذين تحاورنا معهم حول هذا الأمر :-
يقول “محمود أبو بكر” مدرس 33 سنة (الزواج فى مصر صعب للغاية تكاليف ومسئوليات كبيرة جدا وخاصة ع الشاب اللى لسه متخرج ومش عنده وظيفة ولا شقة ولا غيره ده ربنا يكون فى عونه) .
وتقول “هند بيشوى” طالبة بجامعة المنصورة (اعتقد ان سبب المشكلة هو احنا البنات عامة لان بنطلب مواصفات معينة وبنرفض اكتر من شاب على أمل يأتى من نريده ولكن ربنا قدر لكل انسان نصيبه فلازم نرضى باللى يناسبنا ونتخلى عن الشروط الفظيعة اللى بنات كتير بيحطوها) .
كما قالت “سناء المصرى” ربة منزل (المشكلة أساسها البطالة وقلة الدخل مش الشباب اللى بيرفض والبنات بتتشرط والكلام ده) .
فيما قالت “زينب محمد” سكرتيرة (العنوسة مش مشكلة أساسا وعادى جدا لما البنت توصل 30 و 40 ومش ترتبط انما المجتمع هو الله له نظرة متخلفة) .

4854123630dc4a547c6dfca9058d58c0_XL

وفى الفترة الراهنة وبعد زيادة حدة هذه الأزمات بدأت تظهر جمعيات خيرية تساعد شباب الأيتام والفتيات كذلك فى تجهيزهم لبيت الزوجية بالأدوات المنزلية والأجهزة الكهربائية وما إلى ذلك ولكن المشكلة عامة وأكبر من أن نحصرها فى الأيتام والفقراء ؛ حيث يعانى منها ملايين الشباب والفتيات فى شتى أنحاء مصر كما ورد فى الاحصائيات .
معدلات انتشار العنوسة فى الوطن العربى وفق احصائيات مراكز بحثية :-
1/ العنوسة فى لبنان 85 % .
2/ العنوسة فى الإمارات 75% .
3/ العنوسة فى العراق وسوريا 70% .
4/ العنوسة فى تونس 62 % .
5/ العنوسة فى الجزائر51 % .
6/ العنوسة فى السعودية والأردن 45 % .
7/ العنوسة فى مصر والمغرب 40 % .
8/ العنوسة فى الكويت وقطر وليبيا 35 % .
9/ العنوسة فى اليمن 30 % .
10/ العنوسة فى البحرين25 % .
11/  وتأتى أقل نسبة للعنوسة فى الوطن العربى فى دولة فلسطين حيث أنها لا تتجاوز ال 7 % رغم الظروف الصعبة التى يمرون بها .

3nosa-ahawy

جهود الدولة للتغلب على هذه الأزمة :-

1/ بناء عشرات الآلاف من وحدات السكن الاجتماعى والذى يدفع فيه الشاب مقابل بسيط ويتم تقسيط الباقى على سنوات طويلة .
2/ تيسير عملية الاقتراض من البنوك بفوائد قليلة نسبيا .
3/ محاولة إيجاد مشاريع واستثمارات للقضاء على مشكلة البطالة .
أزمة كبيرة وجهود مبذولة يُشْكَر القائمين عليها إلا أنها لا تمثل حلولا مُتْلَى لعلاج هذه المشكلة ، وأعتقد أن الشعب هو من صعَّب الأمور على نفسه بتحكمات أسرة الفتاة وكذلك اتجاه الشباب لمقارنة الفتيات بنجمات السينما وبالتالى لا يرض عن أى منهن ..
وتظل هكذا الأزمة ما بين مادية ومعنوية ومهما حاولت الدولة وضع حلول فإنها لن تفلح إلا إذا ارتقينا بفكرنا قدر الإمكان .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock