مقالات

الأب ……… عطاء بلا حدود

بقلم / وليد عرابى
جريدة فكرة الالكترونية
الأب قصة كفاح لا تنتهى .. الأب هو العطاء بلا حدود
الأب حب بدون مقابل .. خوف عليك لا منك .. قلق عليك وعلي مستقبلك .. احتراق نفسى وجسدى كى يوفر لك الحياة الكريمة .. يشبع حين انت تشبع وليس عندما يأكل .. يبكى قلبه قبل عينيه اذا مرضت .. انه القائد .. انه المدير .. انه ربان السفينه .. انه المعلم حتى لو لم يتعلم .. انه المربي .. انه الحارس عليك .. انه الاب وما اجمل كلمة اب كلمة صغيرة تحمل ملايين المعانى. عيون تدمع ليس منك بل عليك حتى وانت مخطئ وفى كل لحظه يتمنى لك الهداية حتى لو كنت ابن عاق .. الشخص الوحيد فى الكون الذي يريدك دائما افضل منه هو ابيك .
الاب يعلمنا بالفطره ما نعجز عن تعلمه حتى لو قرانا ملايين الكتب يعلمنا الاحترام لانفسنا وللاخرين .. يعلمنا العطاء .. يحاول جاهدا أن يقتل الانسان الأنانى بداخلنا .
حينما كنا صغارا منذ نعومة اظفارنا كنا نجده يعطى افضل ما عنده للاخرين والمحتاجين كان ياخذ ما لا نرتديه من ملابس ويعطيه للفقراء . وكنا نقول ماذا يفعل هذا الرجل .. اهذا معقول وعندما كبرنا وفهمنا تأكدنا ان ما كان يفعله هو اساس التربية الصحيحة هو اساس العلاقة بين افراد المجتمع … انه كان يعلمنا العطاء وكان يعلمنا الايثار اى تفضيل الغير على النفس .. كم انت رائع ايها الأب .. كم انت عظيم .
امى حبيبتى حقا انتى المدرسة انتى نبع الحنان لكن ابى هو من أسس هذه المدرسة هو من اختارك واحسن اختيارك لتكونى نصفه الآخر وعونه وسنده ودورك لايقل ابدا عنه فى الاهمية بل قد يزيد وكلنا نقر ونعترف بذلك .
قبل رأسهم وايديهم وارجلهم لا تستحى لا تتكبر تحملهم وهم كبارا كما تحملوك وانت صغيرا لا تتعالي عليهم لا ترفع صوتك اعطهم قليل من الحب والحنان فهذا رد لجزء من الجميل اعترف بفضلهم .. اللهم احفظ ابائنا وامهاتنا .. واخيرا ادعو لهم بالرحمة والمغفرة اذا كانو تحت الثرى .
اخيرا وسامحونى لو كنت اتكلم على المستوى الشخصى ” اللهم ارحم ابي واغفر له عاش صالحا ومات صالحا كان يحب كل الناس فاحسن الله خاتمته ومات بعد صلاة العصر وهو جالس فى صوان عزاء عمه رحمهم الله وكل امواتنا … اميين يا رب العالمين
“روح وريحان وجنة نعيم ونزل كريم عند رب غفور رحيم لأبي وجميع موتانا وموتى المسلمين”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock