الرأى الحر

للعيون لغات وأسرار

بقلم/ حنان أمين سيف

يقال أن لغة العيون هى مرآة الروح وبالتأكيد لا يستطيع الجميع قراءة أو ترجمة لغة العيون

جاء علم النفس ليبين لنا الكثير عن الأمور المتعلقة بالإنسان و شخصيتة وماذا تعني تصرفاتة، ومن الأمور التي فسرها علم النفس لغة العيون، فحسب ما جاء أن العين هي الوسيلة التي يمكن من خلالها فهم الإنسان بما يقوم به أو المتوقع أن يقوم به فالعيون هي التي تكشف أسرار البشر ولكل نظرة دلآلاتها الخاصة فعندما يحاول الإانسان أن يكذب أو أن يقول شيئا بعيدا عن الحقيقة فإن طريقة كلامه ونظراته للشخص الأخر تكشف أن لا يتحدث بصدق، لذلك فإن العيون هي إحدى أهم الأعضاء في جسم الإنسان التي يمكن من خلالها الإستدلال على طبيعة الشخص ومعرفة نواياة. وصدقت مقولة ” العيون لا تكذب”

للعيون لغة وطلاسم لا يتقن ترجمتها إلا من يشعر بك ويكون قريبا من قلبك لأن ما فى القلب يظهر فى العين دون تجمل أو تزيف فعندما يشعر الانسان بالألم والحزن أو الفرح والسعادة يظهر هذا الإحساس فى نظرات عينيه ولا يفهم هذه النظرات الامن يكون قريبا من القلب.

الازواج الذى يوجد تفاهم ومحبه وتقارب بينهما يستطيع كل منهما معرفة ما إذا كان يخفية الأخر

حتى ولو كان بارع في إخفاء ذلك .. وأحيانا الصديق والمقرب إلى صديقه يستطيع معرفة ما يخفية صديقة من النظر الى عينيه.

في لغة العيون نعرف الإبتسامة الصادقة من الزائفة الإبتسامة الزائفة والوهمية التي تستخدم للتظاهر بالسعادة أو لتغطية مشاعر أخرى لا تكون كابتسامة السعادة الحقيقية التي تكون فيها نظرة العين ضيقة مع خلق خطوط، على شكل “أقدام الغراب” في الزوايا الخارجية للعين.

وللعيون أشكال والوان منها الجرئية والساحرة والخائنة والواثقة فالعين مرآة النفس والنفس طاقة مشحونة بالفكر والعواطف والإحاسيس والأراء والمواقف، و يقال أنطر إلى عيني محدثك تعرف ما يخفيه عنك فمراقبة العين أثناء الحديث ضرورة فهي تفضح عما يفكر فيه محدثك أكثر مما تعبر عنه تقاطيع وجهه.

في العلاقات دائما ما تختار الإناث المحادثة وجها لوجه على عكس الذكور الذين يكتفون بالتحدث وقوفا جنبا إلى جنب، و يرجع هذا الأمر إلى تركيز النساء على لغة العيون ولمهارتهن في قرائتها وتحسس معانيها عكس الرجال.

عندما يحاول شخصا ما الكذب و إخفاء الحقيقة فإن ذلك يظهر و بشكل مباشر في عينة فنجد الشخص الذي يحاول الكذب يتلاشى النظر للشخص الأخر مباشرة.

تكون نظرات الكرة و الحقد نظرات قاسية فالعين عندما تنظر لإنسان مكروة فإن تلك النظرات تكون بعيدة عن الأخلاق نوعا ما و تكون متعجرفة أيضا.

للعيون نظرات كثيرة منها المتكبرة والمرتعشة والمنكسرة والحاقدة لكن النظرة الجذابة الطيبة
هي أصح النظرات وأفضلها وعادة هو شخص صاحب عينين تتمتعان بالصفاء والإشراق والتألق كما تحتوي على بعض صفات النظرة القوية .

أحيانا تقف الكلمات عاجزة عن تعبير المشاعر والأحاسيس لكن العيون تلعب دورا كبيرا في التعبير عن ما تريد أن تقوله من حب وحنان وأن النظرات تعتبر وسيلة جيده لإعطاء الحياة الدفء ويمنح الحبيبان الكثير من الحب إن النظرات مرآة تفصح عما في قلوبنا للتعبير عن حبنا بدون كلام,فعيوننا تحمل الكثير من الكلام دون أن تقوم بالكلام

العيون سبب الألفه والإتفاق أثناء اللقاء لأول مرة وتكون سببا أيضا من أسباب الحب بين شخصين من أول نظرة ، لغة النظرات من شأنها أن تزيد من المحبة والمودة بين الزوجين، يجب النظر في عيني شريك حياتك بكل هدوء ورقة، أحرص على أن تكون حواسك تشاركك في التعبير عن دفء نظرتك، إزرع الثقة في نفس زوجك وشريك حياتك وأشعره بكثير من الإحترام والتقدير والحب فحيث أشار فريق من العلماء إلى أن النظر إلى العيون مباشرة مع إبتسامة خفيفة هو يكون أحد أسرار المرآة الخفية ,تظل نظرة العيون هي أسلوب مثالي لإكتشاف الحب والإفصاح عن المشاعر والأحاسيس الجميلة

للعيون الوان وكل لون يدل على طبع وشخصية صاحب تلك العيون

العيون الرمادية : وهي من العيون النادرة وتتمتع بطبع يغلب عليه العنف كما تميل الى القسوة حتى على نفسها قوية الملاحظة عقلها هو محركها ليس للخيال او العاطفة مكان في حياتها .

العيون الزرقاء : تنم على رقة الطباع والخق واذا كانت زرقاء فاتحة تدل على نفس شاعرية اما اذا كانت داكنة دلت على التفاؤل وحب الحركة وقوة التأثير والمزاج الفني والميل الى الحرية والتحرر .

العيون الخضراء : ليس من السهل ان تصل الى اعماق هذه الشخصية بسهولة فهي اما ان تكون في غاية الطيبة والرقة او في غاية المكر والدهاء واذا احتدت فمن الصعب ان تعود الى صوابها بسهولة وهي ايضاص من العيون التي تميل الى حب السيطرة والاغراء ولكنها اذا احبت اخلصت وضحت بكل شيء في سبيل ما تحبه اوتعتنقه من مبادىء.

العيون السوداء : تدل على الحيوية وخفة الدم والجاذبية وصاحبات العيون السود يتمتعن بخيال واسع وان كن غيورات الى ابعد حدود الغيرة.

العيون العسلية : هي الذكاء والشجاعة والرقة في الحق ، لينة الطباع ولكنها عصبية المزاج تميل الى حب الاستطلاع .

العيون البنية : تدل على الرحمة والعطف على الغير والدأب على الانجاز اذا كان مزاجها طبيعياً اما اذا كانت تعاني من المتاعب النفسية انقلبت الى العناد والثورة .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock