تحقيقات وتقارير

زيادة أسعار الوقود في 2108 لصالح من ..؟

كتبت شيماء محمد عويضة

في صباح ثاني يوم من أيام عيد الفطر أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية زيادة أسعار الوقود والمنتجات البترولية وكانت الأسعار بعد الزيادة كالتالي :

 

بنزين92. 6.75ج

 

بنزين95. 7.75ج

 

بنزين 80. 5.50ج

 

السولار 5.50ج

 

 

أسطوانة البوتاجاز المنزلي 50جنيه

 

أسطوانة البوتاجاز التجاري 100جنيه

 

الكيروسين 5.5/لتر

 

السولار 5.5/لتر

 

المازوت:ثبات سعر الصناعات الغذائية والكهرباء والاسمنت ‘وباقي الصناعات 3500/طن

 

غاز تموين 2.75/م³

 

 

يذكر انه في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي رفعت أسعار الوقود ثلاث مرات

 

حيث كانت المرة الأولى في بداية عهده ارتفعت أسعار الوقود عما كانت أيام الرئيس السابق محمد مرسي بنسبة تصل الي 78%

 

وبعد مرور عامين على حكم السيسي رفعت حكومة شريف إسماعيل أسعار الوقود فجر يوم الجمعة تقريبا بنسبة 52%

 

اما المرة الثالثة والأخيرة كانت في عام 2018م لتصل نسبة الزيادة الي مايقرب ل60%

 

 

بعد الزيادة الأخيرة مباشرة أرسلت هيئة الرقابة الإدارية برئاسة الوزير محمد عرفان حملات علي مواقف سيارات الأجرة بالمحافظات لمراقبة التسعيرة الجديدة للركوب بعد زيادة الأسعار البترولية‘ وأكدت الرقابة الإدارية ايضا انها تراقب حركة تكدس السيارات داخل محطات البنزين بعد زيادة أسعار الوقود

 

 

اما بالنسبة لما تتحمله الدولة بعد زيادة الأسعار

أكد الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ان وزارة التموين ستتحمل فروق أسعار السولار الجديد عن المخابز وأن سعر رغيف الخبز لن يتأثر بالزيادة

تحدث بعض النواب حول هذا الموضوع حيث قال النائب ابراهيم عبدالنظير عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان ‘ان زيادة البنزين والمنتجات البترولية سيكون لها تاثير إيجابي علي برنامج الإصلاح الاقتصادي

 

اما النائب ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب أكد ان الزيادة سيكون لها دور في ترشيد استخدام الطاقة مما يجعل سيولة في حركة المرور وتوفيرالطاقة الضائعة في إشارات المرور ‘كما سيوفر في الموازنة العامة للدولة

بعد الإعلان مباشرةً قام المواطنون بالتفاعل علي السوشيال ميديا بواسطة البوستات والتعليقات والكوميكسات بالرفض أو السخرية

 

أما عن رإي المواطنين بالشارع المصري، قال محمد حامد سائق تاكسي بالجيزة إن زيادة أسعار البنزين أثرت علي العائد المادي لديه بشكل كبير وتمني ان تعود الأسعار ملائمة مرة أخرى،

مني السيد موظفة باحدي الشركات العقارية وتمتلك عربية تقول انها لايمكنها الاستغناء عنها واللجوء الي المواصلات العامة لان ذلك يتسبب في انها تصل إلى العمل في ميعاد متأخر جدا بالإضافة إلى أن سعر البنزين غالي جدا ويكلفها كثيرا،

اما احمد السيد سائق ميكروباص بمدينة بلبيس أكد انه يقوم بشراء البنزين يوما‘وان السيارة لا تغطي ثمن شراء البنزين الذي يستهلكه

فيما أكد الخبراء علي بعض المقترحات التي تؤدي إلى الحد من استهلاك البنزين بالسيارة

وضع السيارة بالمناطق التي يوجد بها ظل، وتقليل استخدام المبرد بالسيارة، والحفاظ علي السرعة المعتدلة المنتظمة، تنظيف سخان الوقود من فترة الي اخري، استخدام السيارات الخاصة عند الضرورة، تجنب الإشارات المذدحمة، السير في المنطق الخالية المستوية واستخدام نوع اقل من البنزين للسيارة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock